توالي عمليات الاقتحام يجبر الأبناك اللبنانية على الإغلاق لثلاثة أيام

أحداث أنفو

Ahdath.info

قررت الأبناك اللبنانية اغلاق أبوابها الأسبوع المقبل على مدى 3 أيام عقب توالي عمليات اقتحام فروع عدَة مصارفلاسترداد المودعين أموالهم بالقوة، وفق مصدر من جمعية مصارف لبنان لـقناة "الشرق".

ولان المصارف تعطل أعمالها خلال يومي السبت والأحد، فان الاغلاق سيستمر  حتى مساء يوم الأربعاء، وهو مايعني حرمانهم وبناء الأبناك من خدماتها طيلة مدة الإغلاق.

توالي عمليات اقتحام البنوك سببها رفض البنوك اللبنانية معظم المودعين من الحصول على مدخراتهم منذ أنتفاقمت الأزمة الاقتصادية قبل ثلاث سنوات، ليصبح الكثير من السكان غير قادرين على دفع تكاليف الاحتياجاتالأساسية. وهاجمت جمعية مصارف لبنان خطة الحكومة، وقالت إنه  "لا نهوض فيها إلاّ في اسمها".

وشهد لبنان أزمة سياسية واقتصادية منذ نهاية 2019 تسببت في انهيار الاقتصاد، وتزايد معدلات الفقر، فضلاًعن عجز ضخم في ميزان الاداءات. واندلعت شرارة الأزمة المالية غير المسبوقة بسبب السحوبات الكبيرة منالودائع، وأعقب ذلك تخلف الدولة عن سداد استحقاق سندات اليورو، وازدادت الأوضاع الاقتصادية سوءاً خلالجائحة كورونا، ومن ثم الانفجار الضخم الذي ضرب مرفأ بيروت.

وبلغت الخسائر المالية لدى لبنان ـ72 مليار دولار، موزعة على مصرف لبنان بمقدار 63 مليار، بينما تبلغ خسائرالمصارف التجارية 9 مليارات دولار. كما انكمش الاقتصاد اللبناني 60% على مدى عامين ونصف، منذ أكتوبر2019 عند اندلاع الاحتجاجات الشعبية بسبب تردّي الأوضاع الاقتصادية، وامتناع المصارف عن إعطاء المودعينأموالهم بالدولار.

تعليقات الزوّار (0)