مسرحية "نصراني في تراب البيضان" تحمل ثقافة الصحراء إلى فضاء المسرح

سكينة بنزين

AHDATH.INFO

تستعد فرقة أدوار للمسرح الحر بكلميم، إلى تنظيم جولة فنية  لتقديم مسرحيتها "نصراني في تراب البيضان" بعدد من المدن بدعم من وزارة الشباب والثقافة والتواصل، قطاع الثقافة.

وقد اختار المخرج عبد اللطيف الصافي، الاشتغال على نص"خمسة أشهر لدى البيظان"لكاميل دولز، مع الرهان على الغنى اللغوي المستند على الحسانية والعربية لاستعراض مغامرة الرحالة الفرنسي كاميل دولز، الذي اختار ركوب المجهول في ريعان الشباب، من أجل استكشاف منطقة الصحراء التي أثارت فضوله بالقصص التي تصف قسوتها وتفاصيل أخرى تقارب الأساطير، بعد أن دخلها متخفيا في هيئة مسلم.

وتتحدث المسرحية عن تفاصيل تجربة مريرة عاشها  كاميل دولز كباحث انتروبولوجي ورحالة،  بعد سقوطة في يد "البيظان" الذين سلبوه كل ما يملك وعذبوه  حتى اقترب من الموت، لكن في الوقت نفسه سيدون تجربته التي استمدت لأشهر لكشف الجوان الخفية في حياة الرحل بالصحراء المغربية أواخر القرن التاسع عشر.

ويرى مخرج المسرحية أن العمل ليس مجرد سرد لوقائع حقيقية فق، بل هو ولادة جديدة ومتجددة للذاكرة المغربية في هويتها الصحراوية التي ستكون حاضرة فوق خشبة المسرح بعدد من المدن المغربية، إلى جانب فتح نافذة على طبيعة العلاقات الاجتماعية والإنسانية، انطلاقا من جدلية الآنا والآخر ومن ثنائيات الرفض والقبول والموت والحياة والاستقرار والترحال والحقد والحب. وتراهن فرقة أدوار للمسرح الحر بكلميم على تحقيق فرجة مسرحية قريبة من وجدان الجمهور في أقاليمنا الجنوبية، وهي بحث مسرحي متجدد، يحاول جاهدا انفتاح المسرح المغربي على جماليات تلامس تجربة المسرح الحساني في الجنوب، والتي بدأت تترسخ أكثر السنوات الأخيرة.

وسيكون الجمهور البيضاوي على موعد مع أول عرض للمسرحية هذا الأسبوع، وتحديد يوم الخميس 08 شتنبر، بمسرح بن مسيك بالبيضاء، ضمن فعاليات مهرجان الدار البيضاء الدولي للمسرح الأمازيغي في دورته الخامسة، بعدها سيكون جمهور الجديدة على موعد مع المسرحية يوم الجمعة 9 شتنبر بمسرح  الحي البرتغالي، الساعة السابعة مساء، ثم المركز الثقافي الداوديات بمراكش يوم الاثنين 12 شتنبر، بينما ستكون مدينة تزنيت آخر محطة، وتحديدا يوم  الثلاثاء 13 شتنبر  بدار الثقافة محمد خير الدين.

ويقوم بتشخيص الأدوار  أربعة وجوه شابة هي أيوب بوشان، مصطفى اكادر، حمادة أملوكو، إبراهيم بنرايس. إلى جانب عبدالعزيز نافع في المحافظة العامة وإدارة الخشبة، فيما سهرت على إعداد سينوغرافيا العرض الفنانة أسماء هموش، ويشرف على الإضاءة والموسيقى الفنان ابراهيم عجاج.

تعليقات الزوّار (0)