أزيد من 20 مليون درهما تكلفة طبع نسخ القرآن سنة 2021

سكينة بنزين

AHDATH.INFO

بلغت تكلفة المصاحف المستوردة من طرف المغرب، خلال سنة 2021، أزيد من من 567 ألف نسخة تشمل روايتي ورش  وحفص، وفق ما أوردته وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية في نشرة منجزاتها لسنة 2021، مشيرة أن استيراد دور النشر المغربية للمصحف الشريف من الدول العربية أو الغربية، عرف ارتفاعا مهما بلغ 567004 نسخة، بتكلفة 1.485.866 دولارا، مقارنة ب 403.488 نسخة برسم سنة 2020.

وأشار التقرير أن تأطير قطاع الناشرين المغاربة في مجال نشر المصحف الشريف، من أهم تدخلات مؤسسة محمد السادس لنشر المصحف الشريف، حيث تقوم بضبط كل ما يروج بتراب المملكة من مصاحف مطبوعة، وإخضاعها للمراقبة والدراسة والتدقيق من لدن الهيئة العلمية للمؤسسة.

وفيما يخص التفويض الذي تمنحه المؤسسة لدور النشر المغربية، لإعادة طبع المصحف المحمدي الشريف تحت مسؤوليتها ومراقبتها، اقتصر الطبع خلال هذه السنة على دار واحدة وبلغ مجموع المصاحف التي طبعتها 15 ألف نسخة، وهو رقم ضئيل بالمقارنة مع السنة الماضية التي عرفت طبع أزيد من 110 ألف نسخة، مقابل منح أربعة تراخيص من المؤسسة لدار نشر مغربية من أجل  طبع المصحف الخاص بها، وبلغ عدد نسخ المصاحف المطبوعة 104.946 نسخة.

وحرصت مؤسسة محمد السادس لنشر المصحف الشريف، باعتبارها هيئة وطنية مرجعية عليا في مجال الإعداد العلمي والمادي والفني لنسخ المصحف الشريف ونشره، وتسجيله عن طريق مختلف الدعائم المتعددة الوسائط، على طبع ما مجموعه 866 ألف نسخة سنة 2021، حيث تمكنت من طبع أزيد من 466 ألف نسخة بتكلفة مالية  تفوق 20 مليون درهما (20.952.236)  كما تعاقدت مع ناشرين مغاربية لطبع باقي الكمية المبرمجة من مصحف المساجد.

وأشرفت المؤسسة خلال سنة 2021 على توزيع 572.852 نسخة من المصحف المحمدي الشريف، خصصت غالبيتها لتغطية حاجيات مساجد المملكة، كما تم منح السينغال 33500 نسخة بمناسبة الحفل الذي أقامته مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة في العاصمة السينغالية.

 

تعليقات الزوّار (0)