أسعار المحروقات تتسبب في تراجع عدد سفن الصيد الإسبانية في المياه المغربية

AHDATH.INFO

AHDATH.INFO

قالت صحيفة "لا بوز دي كاديز"،" الإسبانية، أن المياه الإقليمية المغربية، لم تعد وجهة مفضلة ومربحة للعشرات من سفن الصيد الإسبانية، بسبب الزيادات المتتالية في أسعار المحروقات، والتي دفعت بالعديد منها إلى الاكتفاء بالصيد في خليج قادس.

وأضافت التقارير ذاتها، أن اتفاقية الصيد بين الاتحاد الأوروبي والمغرب، الموقعة في 14 يناير 2019 لمدة أربع سنوات، منحت تراخيص قانونية لـ 92 سفينة إسبانية معظمها من منطقة قادس (موانئ بارباتي وكونيل والجزيرة الخضراء وطريفة) لصيد أسماك أنشوجة والسردين والكابالا في المياه الإقليمية المغربية، لكن تقريبا نصفها غادر سواحل المغرب.

وفي يوليوز 2019، عادت السفن الأوروبية، إلى المياه المغربية في إطار الاتفاق الجديد الذي يربط المملكة والاتحاد الأوروبي، والممتد لأربع سنوات، في مقابل قيمة مالية تتجاوز 200 مليون أورو، ما يعادل 2.1 مليار درهم. ويسمح الاتفاق الجديد،، لـ128 سفينة أوروبية بالصيد في مياه المغرب، منها 92 سفينة إسبانية معظمها من منطقة قادس. ووفق هذه الاتفاقية تنشط سفن 11 بلداً، بينها إسبانيا وفرنسا وهولندا وليتوانيا، في مناطق الصيد المغربية.

تعليقات الزوّار (0)