لشكر:موقعنا حسب نتيجة الانتخابات هو أن نكون جزء من الفريق الحكومي

سكينة بنزين

AHDATH.INFO

في عبارات تترجم تمسك الرجل لآخر رمق بموقع قدم داخل التشكيلة الحكومية المنتظرة، أكد الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، ادريس لشكر أن موقع الحزب تبعا لنتائج الانتخابات هو أن يكون جزء من الفريق  الحكومي "لمرافقة المرحلة الجديدة لتنزيل مقتضيات النموذج الجديد، لكن وفي نفس الوقت نحن حزب ديمقراطي، ونحترم المقتضى الديمقراطي في روحه وشكله".

واختار لشكر خلال المجلس الوطني الذي عقده الحزب بالرباط أمس الاحد 19 شتنبر، استعراض عدد من المعطيات التي يرى فيها دعما "لأحقية" المشاركة، حيث استحضر مرجعية الحزب وبرنامجه وقوته السياسية وعلاقاته وتحالفاته، قبل أن يؤكد أن الأمور غير مرتبطة فقط بمخرجات العملية الانتخابية، بل بوجود عرض واضح نهائي ومفصل من طرف رئيس الحكومة المكلف بتشكيلها.

وفي بيانه الصادر أمس الاحد، أشار المجلس الوطني لحزب الوردة الحائز على المرتبة الرابعة بعد الاحرار والاستقلال والأصالة والمعاصرة، أنه تبوأ مقاما متقدما في الترتيب الوطني للاستحقاقات التشريعية، مما يجعل من رغبته في التواجد ضمن الفريق الحكومي "طوحا مشروعا"، إلا أنه عبر في الوقت نفسه عن احترام خيارات رئيس الحكومة، معبرا عن استعداده لخدمة المغرب من أي موقع، وفي سياق آخر  عبر  حزب الوردة عن  قلقه حول ما وصفها ب"فرض نوع من الهيمنة على المجالس المنتخبة على المستويات الجهوية والإقليمية والمحلية، والذي أحيانا يفتقد لقواعد التنافس الشريف".

 

تعليقات الزوّار (0)