الأولمبية الجزائرية توقف نورين خوفا من العقوبات

يوسف بصور

AHDATH.INFO-طوكيو

بعيدا عن لغة الشعارات الرافضة لما يسميه المسؤولون والإعلام الجزائري ب"رفض التطبيع مع إسرائيل ودعم القضية الفلسطينية" اضطرت اللجنة الأولمبية الجزائرية، مضطرة لا بطلة, يومه السبت 24 يوليوز 2021, إلى سحب اعتمادي لاعب الجودو فتحي نورين ومدربه عمار بن خليف من أولمبياد طوكيو وإعادتهما فورا إلى بلادهما، بعد إيقافهما مؤقتا من قبل الاتحاد الدولي للعبة لرفض الأول مواجهة لاعب إسرائيلي في الدورة الأولمبية الحالية.

وعلم "أحداث أنفو" من مصادر مطلعة أن تحرك اللجنة الأولمبية الجزائرية جاء لتفادي التعرض لعقوبات صارمة من طرف اللجنة الأولمبية الدولية، في حال اعتبار هذه الأخيرة غياب موقف رسمي جزائري بمثابة موافقة وتأييد لقرار اللاعب الجزائري الانسحاب.

تعليقات الزوّار (0)