الجمعية الصحراوية للدفاع عن حقوق الإنسان تطالب بالاعتقال الفوري لجلاد البوليساريو

متابعة

AHDATH.INFO

جددت الجمعية الصحراوية للدفاع عن حقوق الإنسان (ASADEHD)   طلبها هذا الخميس لدى قاضي المحكمة الوطنية سانتياغو بيدراز بالاعتقال الفوري "لزعيم جبهة البوليساريو ابراهيم غالي من أجل منعه من الإفلات من العدالة وذلك إخضاعها للتحقيق  عن جرائم ارتكبت ضد السكان الصحراويين الذين لجأوا إلى مخيمات تندوف (الجزائر).

وطلبت الجمعية بإعادةوضع غالي رهن الاعتقال الاحتياطي وفتح التحقيق حول الشكوى المقدمة ضده وزعماء البوليساريو الآخرين حول جرائم الإبادة الجماعية والقتل والتعذيب وعن حالات الاختفاء.

وجاء هذا الطلب بعدما تبث أن غالي نُقل إلى مستشفى في لوغرونيو تحت الاسم المستعار محمد بن بطوش وطلبت من قاضي التحقيق في المحكمة المركزية رقم 5 ، سانتياغو بيدراز ، بعدما تم التحقق من هويته، الأمر بالقبض عليه.

وأشارت المصادر القانونية التي استشارتها وكالة يوروبا برس إلى أن القاضي توصل بالفعل بتقرير الشرطة الذي يؤكد أن الشخص الذي تم إدخاله إلى مستشفى لوغرونيو بسبب كوفيد -19 هو إبراهيم غالي وهو يخطط لأخذ تصريح منه في بداية يونيو المقبل.

وطالبت الجمعية بتفعيل كل التدابير القانونية الاحترازية ضد ابراهيم غالي  مثل السجن المؤقت ، مراعاة لخطورة الوقائع والجرائم المنسوبة إليه.

تعليقات الزوّار (0)