خديجتو محمود: "ابراهيم غالي اغتصبني"

متابعة

AHDATH.INFO

نشرت سيدة من ضحايا ابراهيم غالي فيديو تحكي فيه معاناتها في مخيمات تندوف واغتصابها على يد زعيم ميليشيات البوليساريو.

وقالت خديجتو محمود: "أنا ضحية أخرى من ضحايا قيادة البوليساريو".

وأضافت: "رحلت إلى اسبانيا سنة 1997 وفي 2005 سافرت إلى تندوف لزيارة عائلتي لكنني مكثت هناك إلى غاية سنة 2010"

وقالت خديجتو "خلال هذه الفترة اشتغلت كمترجمة في الرابوني مع عدة منظمات غير حكومية. وأثناء إقامتي في تندوف تعرضت للاغتصاب وعندي عودتي إلى إسبانيا تقدمت بشكاية. وعلمت هذه الأيام على وسائل الاعلام أن ابراهيم غالي الشخص الذي اغتصبني يوجد هنا في إسبانيا".

وختمت قائلة: " كنت أدين لإسبانيا التي احتضنتي وقبلت شكايتي بالعرفان سأكون أكثر امتنانا لهذا البلد إذا ما اعتقل الشخص الذي اغتصبني. وسأظل في انتظار تحقيق العدالة.
لا أعرف حقا لماذا تركوه يدخل إلى إسبانيا لكنني أتمنى أن يلقى عليه القبض ويزج به في السجن".

تعليقات الزوّار (0)