الشعب الجزائري الفقير مصدوم من تحمل خزينته تكاليف باهضة لعلاج زعيم البوليساريو بإسبانيا

متابعة

Ahdath.info

 

قال موقع جزائري أن  مصاريف مهولة تحملتها خزينة الشعب الجزائري، من أجل نقل زعيم البوليساريو للعلاج في إسبانيا.

وأوضح المصدر أن عملية إلحاق زعيم عصابة البوليساريو ابراهيم غالي بطائرة طبية خاصة كلفت الخزينة الجزائرية، أكثر من 800 ألف يورو لإلحاقه بأحد مستشفيات “لوغرونيو” الواقعة على مشارف مدينة سرقسطة الإسبانية ، والتي تناهز الإقامة فيه 10 ألاف يورو في الليلة الواحدة، دون احتساب تكلفة انتقال طاقمه الطبي المرافق له والتي لا تقل عن 40 ألف يورو في اليوم الواحد.

وأضاف الموقع أن مصدرا مقربة من قصر المرادية عبر له عن تنديده مما أسماه بـ “الإسراف الحكومي”، في ظل وطأة الأزمتين الاقتصادية والسياسية اللتان تعيشهما الجزائر زد على ذلك مشكل اللقاح.

وتشير ذات المصدر أن مشاورات مكثفة قد انطلقت خلال الأسبوع الفارط بين وزير الخارجية بوقدوم مع جهات حكومية إسبانية رسمية والقائمين على قسم الأورام بمستشفى “لوغرونيو” الإسباني، قبل نقل زعيم عصابة البوليساريو في طائرة خاصة من تندوف إلى سرقسطة تحت اسم بن بطوش المستعار، من أجل إخضاعه لجراحة عاجلة في الجهاز الهضمي لاستئصال ورم سرطاني خبيت.

وأضاف ذات المصدر، أنه من المتوقع اندلاع جدل شعبي واسع في الجزائر، سينتشر حتما على مواقع التواصل الاجتماعي، قبل أن ينتقل إلى الدوائر العليا للحكومة والأحزاب السياسية، على عقب تسرب المعلومات التي كشفت عن غلاء تكلفة استشفاء زعيم البوليساريو  باسبانيا، مع العلم أن صحة جل زعماء الجبهة، تتابعها أطر طبية اسبانية تتلقى رواتبها شهريا من خزينة النظام الجزائري.

تعليقات الزوّار (0)