مستشارون بجماعة الرباط يدعون الموظفين للاحتجاج على عمدة الرباط

أحداث أنفو

Ahdath.info

كشفت وثيقة توصلت بها "أحداث.أنفو" عن انقسام وسط أغلبية جماعة الرباط، حيث عمد مستشارون من الأغلبية ومن نفس حزب العمدة (التجمع الوطني للأحرار) إلى دعوة الموظفين للاحتجاج على رئيسة الجماعية بسبب تصريحاتها الأخيرة بخصوص ظاهرة الموظفين الأشباح.

وأفادت الوثيقة التي تحمل توقيع مفوض قضائي، أن المستشار الجماعي هشام أقمحي المنتمي إلى حزب التجمع الوطني للأحرار، دعا الموظفين للاحتجاج والاعتصام أمام مكتب رئيسة المجلس الجماعي يومي 23 و24 يونيوالجاري.

وقالت مصادر مقربة من العمدة أسماء أغلالو، إن حزب التجمع الوطني للأحرار يرفض تمرد بعض المستشارين على الأغلبية، مؤكدة أن العمدة ستقوم بالإجراءات القانونية اللازمة لوقف ظاهرة الموظفين الأشباح مع وقف التعويضات المالية التي تشوب حولها شبهات.

وأكدت ذات المصادر لـ"أحداث أنفو" أن رئيس مجلس مقاطعة حسان، إدريس الراضي، المنتمي  للأغلبية ولنفس حزب العمدة، تمرد بدوره على أغلبية المجلس حيث طالب توضيحات من العمدة بخصوص "تصريحاتها المستمرة أمام مختلف المنابر الإعلامية بوجود موظفين أشباح والذي يصل عددهم إلى 2400 موظف شبح".

وخاطب الرازي العمدة بالقول "علما أن وضعيتكم كمسؤولة إدارية عليا بجماعة الرباط تفرض عليكم مباشرةالمساطر الإدارية المنصوص عليها في القوانين الجاري بها العمل عوض الاستمرار في صرف أجورهم والجودعليهم بالتعويضات عن الأعمال الشاقة والملوثة والتي قمتم بالتوقيع عليها مؤخرا لما يناهز 2500 موظف، وعليه ماهي الإجراءات التي قمتم بها في هذا الباب منذ تصريحكم الأول للحد من هذه الوضعية الشاذة التي تستنزف ميزانية الجماعة".

تعليقات الزوّار (0)