رعونة جزائرية.. سلطات تبون تطرد الوفد الإعلامي المغربي

مبعوث أحداث أنفو إلى وهران: محمد العدلاني

AHDATH.INFO

طردت السلطات الجزائرية الوفد الإعلامي المغربي المرافق للرياضيين المشاركين في ألعاب البحر الأبيض المتوسط، بعد قضاء الصحافيين ليلتين بمطار وهران.

وحاصرت السلطات الجزائرية الصحافيين وأغلقت عليهم في قاعة معزولة ومنعتهم من التواصل مع السفارة المغربية أو اللجنة الأولمبية لدحض ادعاءاتها بعدم توفرهم على اعتمادات، عكس ما صرحت به اللجنة الأولمبية التي أنجزت كافة الإجراءات الإدارية لتمكين الصحافيين من تغطية الألعاب.

وفي الثانية من بعد منتصف ليلة أمس طلبت السلطات من أعضاء الوفد الإعلامي المغربي مغادرة المطار  حيث اضطر  للتنقل إلى تونس في رحلة جوية.

ولدى وصولهم إلى تونس تم استقبالهم من طرف موظفي السفارة المغربية الذين وفروا لهم الإقامة في انتظار رحلة العودة إلى المغرب.

السلوك الجزائري الأرعن أظهر مرة أخرى بالملموس للعالم غباء حكام الجزائر  الذين يراكمون الانتهاكات ولا يتورعون في مضايقة كل ما له ارتباط بالمملكة في تأكيد واضح للعقدة المرضية التي تتحكم في تدبيرهم للسياسة الخرجية.

تعليقات الزوّار (0)