وهبي: " لا أحد يحسدنا على مشاركتنا في الحكومة في سياق محفوف بالمشاكل والتحديات "

أحداث أنفو

Ahdath.info

قال الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، السيد عبد اللطيف وهبي؛ أنكل مكونات الأغلبية الحكومية لا يتبنونخطاب الأزمة، أو خطاب التباكي إزاء الواقع الصعب الذي يمر منه الاقتصاد الوطني”.

وأكد وهبي، في كلمة توجيهية، خلال أشغال الدورة السادسة والعشرين للمجلس الوطني، المنعقد يومه السبتبسلا، أن الظرفية الصعبة التي حملت لنا ارتفاعا مهولا في أسعار كل المواد الأولية والأساسية، لا يمكن اعتبارهاقدرا سيئا أو سوء حظ في السياسة، لأن المواطنين لم يصوتوا على حزب الأصالة والمعاصرة إلا لكي يقدم لهمالحلول المثلى للمشاكل اليومية التي تعترض حياتهم .

مضيفا أن مناضلي حزبه، كل من موقعه، "يملكون من الوعي التاريخي ما يكفي لكي يفهموا أن اللحظة الصعبةالتي تقف أمامنا اليوم، وفي جميع الأحوال هي تشريف التاريخ لنا، لكي نساهم في تقدم بلادنا، مسترسلا: “فمن رحم الصعوبات تولد الإرادة الديمقراطية الوطنية الصلبة، القادرة على تحويل المعاناة إلى فعل سياسي،يدشن لمرحلة جديدة تضمن لمسار وطننا التنمية والتقدم”.

وبالعودة إلى الظروف الداخلية والدولية الدقيقة والصعبة، أضاف وهبي أنه لا أحد يحسدنا اليوم على مشاركتنا فيالحكومة في هذا السياق المحفوف بالمشاكل والتحديات، متحدثا إلى عموم الحاضرين بدورة المجلس الوطني عنالأثر السوسيو الاقتصادي للمشهد السياسي، قائلاً :”فما كدنا نخرج من مرحلة حالة الطوارئ التي فرضت علىبلادنا جراء الحرب ضد كوفيد 19، والتي كانت لها تداعيات سلبية على اقتصادنا الوطني وإعمال العديد منالإجراءات الإدارية والمالية أتعبت ميزانية الدولة؛ فما كدنا نخرج من هذه الصعوبة الوبائية حتى انفجرت في وجهناالحرب الروسية- الأوكرانية، مخلفة ورائها صعوبات جمة أبرزها ارتفاع أسعار الطاقة والمواد الأساسية”.

تعليقات الزوّار (0)