مجاهد : المؤتمر المقبل لحزب الاتحاد الاشتراكي سيفرز" اتحادا قويا"

أوسيموح لحسن

Ahdath.info

أكد يونس مجاهد القيادي بحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية أن المؤتمر المقبل للحزب سيفرز اتحادا جديدا ، وأنه سيرته على " الخروج بمقررات متقدمة، على صعيد التصور السياسي والتنظيمي".

وأوضح مجاهد في حوار مع موقع أحداث انفو والأحداث المغربية نشر في عدد نهاية الأسبوع أن "الحزب في حاجة إلى أن يعتمد برنامجانضاليا واضحا، على أساس تشخيص سياسي ناضج وبرنامج قابل للتطبيق، يتم تصريفه على الصعيد الوطني، وعلى صعيد الجهاتوالأقاليم، التي هي أيضا في حاجة إلى تحديد أولوياتها، إذ لا يمكن للعمل الحزبي أن يكون عشوائيا، بل لابد أن يكون منظما وممنهجا".

واضاف القيادي بحزب الوردة ان "الرهان الثاني تنظيمي بالأساس"، وأن على المؤتمر أن "يناقش التوجهات الكبرى لتنظيم قوي ومنفتحوملائم لمتطلبات الفعل الحزبي الناجع"، مضيفا انه "من الضروري كذلك أن يطبق شعار "الإتحاد مدرسة"، في هذا التصور، لان تكوينالأطر الحزبية على الصعيدين الوطني والجهوي والمحلي، أصبح من مقومات النجاعة وتجديد النخب، بالإضافة إلى إعادة بناء مؤسسةالدراسات والأبحاث، التي هي عقل كل الأحزاب السياسية، في التجارب الناجحة"، كما أن في نظره "العقلانية في التسيير وحسن التدبيرهو مفتاح النجاح في كل المشاريع، وهو ما ينبغي أن يسير فيه الحزب، إذا كان يريد ملامسة المستقبل".

تعليقات الزوّار (0)