ملحوظة لاعلاقة لها بماسبق: فرق بين #تونس وبين #قيس_سعيد

بقلم بنعبد الله المغربي
0 تعليق

AHDATH.INFO
المختار لغزيوي - عن "الأحداث?? المغربية"

دعوكم من خبراء السياسة ومحلليها الذين كانوا يتوقعونها من قيس سعيد. ودعونا عند من نهتم به أكثر: الشعب.
كيف ستشرح للمواطن المغربي البسيط الذي لايعتبر صحراءه المغربية قضية حدود بل قضية وجود الموقف التونسي من القرار الأممي الأخير؟
كيف ستفسر له أنه قرار قيس سعيد وليس قرار شعب تونس وسياسييها وقادتها ومفكريها وصحافييها؟
كيف ستحكي له قصة السير على الحبال الوعرة التي عاشتها تونس وقد وجدت نفسها منذ البدء محصورة بين جنون معمر القذافي وبين حقد بوخروبة أو الهواري بومدين؟ وكيف أن أب الدولة هناك الحبيب بورقيبة رحمه الله فهم أن مغربا قويا وموحدا وحده يستطيع أن يحمي تونس من أفكار معمر والهواري القاتلة؟
كيف نذكر أناسنا هنا أن الموقف التونسي التاريخي كان دائما لصالح المغرب الكبير وأن بنعلي سار على الدرب ذاته وأن منصف المرزوقي واصل المسير وأن القايد الباجي السبسي أكمله وأن الامتناع عن الاصطفاف الواضح إلى جانب الحق، وليس الامتناع عن التصويت، لم يأت إلا من قيس سعيد؟
يقول القائل هنا في الرباط : صوتت لصالح القرار الولايات المتحدة والدول العظمى، فماحاجتنا لصوت قيس سعيد الغارق في مشاكله الداخلية مع "النهضة" التي أوصلته إلى الرئاسة؟؟؟؟
يرد المغربي المؤمن بمغاربيته: نعم، تونس بلد صغير حجما، لكنه كبير في قلوب المغاربة، ومن يتتبعون التفاصيل الصغيرة للسياسة يعرفون خبايا موقف قيس سعيد، لكن الشعب هنا في كازا وهناك في سوسة لن يستوعب شيئا، وسيرفض أن يفهم شيئا غير حقيقة واحدة: هذا الموقف ليس موقف تونس لأن تونس التي خبرناها منذ البدء أكبر بكثير.
هذا الامتناع عن الصدح بالحق موقف قيس سعيد وحده.
لانفهمها ولانريد أن نفهمها إلا هكذا في انتظار بقية التطورات…

تعليقات الزوّار (0)