انطلاق عملية تشغيل المتضررين من اغلاق معبر باب سبتة بالفنيدق

مصطفى العباسي

Ahdath.info

شهدت مدينة الفنيدق صبيحة اليوم، انطلاق اول فوج للعمال والعاملات، للعمل بمصانع غالبيتها للخياطة، بعد استفادتهم من البرنامج الاستعجالي المخطط لتوفير مناصب شغل، لمن فقدوا مورد رزقهم بعد اغلاق معبر باب سبتة المحتلة..

ووفق مصدر رسمي، فإن ما لا يقل عن 600 عامل وعاملة، التحقوا صبيحة اليوم بشكل رسمي بعملهم، بمصانع بمدينة طنجة واخرى تابعة لتطوان بارك، حيث سيتم توفير التنقل الخاص بهم ذهابا وايابا، وفق ما هو معمول به في نظام نقل العمال، عبر حافلات خاصة تابعة للشركات المعنية.

وينتظر ان يفتتح احد مصانع الخياطة أبوابه في الأسابيع القليلة المقبلة، بمنطقة عين الحصن، والذي سيشغل مزيدا من العمال، حيث يصل المستفيدين والمستفيدات ما يزيد عن الألف من اليد العاملة.

وأضاف المصدر ذاته أن هذه العقود تتوزع على 300 عقد مع شركة مستقرة في منطقة الأنشطة الاقتصادية “تطوان بارك”، و 200 عقد عمل مع شركة بطنجة، و 200 عقد آخر مع شركة بتطوان، موضحا أن هذه الشركات تنشط في قطاعات النسيج وإنتاج ألياف الأثواب والتي تتطلب يدا عاملة مهمة من شأنها امتصاص البطالة في صفوف هذه الشريحة من النساء، اللواتي يفتقدن للكفاءات والقدرات المهنية.

وكانت 200 امرأة من المتضررات بشكل مباشر من اغلاق معبر باب سبتة، قد استفدن الاسبوع الماضي، من عملية تشغيل ضمن برنامج الإنعاش الوطني، بحيث تم توزيعه على عدد من المرافق والمصالح الإدارية وكذلك باوراش البستنة وغيرها..

هذا وعلمت أحداث انفو، أن نفس العملية ستشمل أيضا متضررين ومتضررات على مستوى عمالة تطوان، والذين بدورهم كان مصدر رزقهم العمل بالمعبر، ويعانون نفس ما يعانيه أمثالهم على مستوى الفنيدق..

تعليقات الزوّار (0)