كلفة "القفة" تنخفض وهذه أغلى المدن

أحمد بلحميدي

AHDATH.INFO

انتهت السنة الماضية على وقع  وقع تراجع في أسعار المواد الغذائية بنسبة1.4  في المائة مقارنة بشهر نونبر الي قبله كما كشفت عن ذلك المندوبية السامية للتخطيط مشيرة في المقابل أن أسعار المواد غير الغذائية, سجلت على العكس من ذلك ارتفاعا طفيفا بنسبة 0.1 في المائة.

ارتفاع الأسعار المواد غير الغذائية بهذه النسبة, عزته المندوبية إلى الارتفاع المسجل في أسعار المحروقات بنسبة 3.5 في المائة خلال شهر دجنبر من سنة 2020.

وبالنسبة للمواد الغذائية, همت هذه الانخفاضات على الخصوص أثمان "الخضر" ب 6,5 في المائة, و" الفواكه " ب 5,2 في المائة, و"اللحوم" ب 1,2 في المائة, و"السمك وفواكه البحر" ب 0,5 في المائة. لكن في  مقابل ذلك، ارتفعت أثمان "الزيوت والذهنيات" ب 0,6 في المائة, و" الحليب والجبن والبيض " ب 0,2 في المائة.

وعلى مستوى المدن, فتم تسجيل أهم الارتفاعات  في كلميم ب 2,1 في المائة, وفي بني ملال ب 1,3 في المائة, وفي كل من  طنجة والعيون ب  1,0 في المائة,وفي أكادير والرباط ومكناس ب 0,9 في المائة, وفي كل من  مراكش و سطات والحسيمة ب 0,8 في المائة, والرشيدية ب 0,7 في المائة.

مقابل ذلك سجلت الأسعار عند الاستهلاك استقرار بكل من فاس والقنيطرة.

 

 

 

تعليقات الزوّار (0)