البوليساريو في اتجاه خرق وقف إطلاق للنار

محمد سالم الشافعي

AHDATH.INFO

ظهرت عناصر من جبهة البوليساريو على سيارات على متنها أسلحة بالمنطقة العازلة و ذلك غير بعيد عن نقطة التفتيش التابعة للدرك الموريتاني و بالقطة العازلة، شوهدت فرقة من ما يسمى الجيش الشعبي الصحراوي، و حسب ما تم تداوله من طرف بعض المواقع المقربة من قيادة البوليساريو، فإن هذه الفرقة قد حلت بالكركرات لمراقبة الأوضاع في المنطقة، ولضمان الإستقرار والأمن في تلك المنطقة التي تشهد منذ يوم أمس مظاهرات شعبية إحتجاجًا، حسب تعبير المصدر، الذي يضيف بأن هذه الفرقة قد وصلت إلى عين المكان بعد فترة وجيزة من عبور فرقة عسكرية مغربية الجدار الأمني في تجاه الگرگرات، هذا الأمر الذي يرى من خلاله مهتمون بأن الذين قاموا بشل حركة المرور بالمنطقة العازلة،قد أقلتهَم سيارات جنود من المخيمات على مسافة حوالي 1200 كلم لتظهر في اليوم الموالي على أنها جاءت بعدما عبور الجنود المغاربة الجدار الأمني، هذا الأمر يعد محاولة تضليل إعلامي، ناهيك على محاولة إعطاء صبغة مراقب للوضع من بعيد، من أجل سلامة المواطنين الصحراويين المحتجين منذ يوم أمس بالمنطقة العازلة هذا أمر يقول (م. ع) أحد المهتمين بقضية الصحراء بأنه يزيد من بهتان قيادة البوليساريو و إعلامها لأن المنطقة تعد منطقة عازلة.

تعليقات الزوّار (0)