تنامي الكريساج قرب مؤسسات تعليمية بالشيخ لمفضل بسلا..

ع. عسول

Ahdath.info

 

تعرضت أستاذة تعمل بمدرسة بن زاكور بالشيخ المفضل بسلا، صباح الأربعاء الماضي لاعتراض طريقها في اتجاه المدرسة من طرف شخص قصد السرقة.

وحسب مصدر محلي " فقد هدد المتهم المعلمة بسيف كان يحمله لتسليمه حقيبتها اليدوية ، وبعدما رفضت انتزعها منها ملوحا بالسيف الذي كان بحوزته ، مما تسبب في جرح بيدها ..حيث انخرطت المعتدى عليها في العويل والصراخ، قبل أن يتدخل أحد المارة ويجبر اللص على ترك الحقيبة لصاحبتها ".

وقد خلف هذا الحادث حالة من الخوف والاستياء لذى الضحية ولذى باقي أطر المؤسسة خصوصا منهم العنصر النسوي.

حوادث الكريساج بالمكان ذاته - شارع الثوب ومديونة- لم تنته حسب مصادرنا ، حيث شهد يوم الجمعة 18شتنبر الجاري ، عملتي كريساج في نفس الزنقة و المؤسف أنها حصلت في 10.30 صباحا.

الأولى أمام إعدادية الشهيد حيث اعترض شاب طريق شاب آخر يحمل حقيبة، فأسقطه أرضا ووضع سكينا على عنقه محاولا نزع حقيبته ولولا عويل إحدى النساء وصراخها لكانت الفاجعة ، وهو ما أثار انتباه بعض المارة الذين أنقدوا الموقف.

و بعدها بلحظات و أمام مدرسة أبي ذر الغفاري قام شابان يمتطيان دراجة نارية بخطف حقيبة إحدى النساء المارة بالمكان مستغلين خصوصية يوم الجمعة حيث تكون الأزقة فارغة...

وأمام هذه الحوادث الإجرامية تطالب ساكنة المنطقة والأسرة التعليمية باستثباب الأمن بتخصيص دوريات أمنية قارة تمشط الشارعين وتضع حدا لمثل هذه الإعتداءات الشنيعة...

تعليقات الزوّار (0)