السلطات الاقليمية ببوجدور تخضع العائدين من عطلة العيد لتحاليل فيروس كورونا

محمد البوزيدي

AHDATH.INFO
موازاة مع انقضاء عطلة عيد الأضحى وارتفاع وتيرة عودة بعض المواطنين لأعمالهم عمدت السلطات الاقليمية ببوجدور على استهداف جميع العائدين للمدينة.
هكذا وفي هذا إطار التحاليل المخبرية اليومية التي تستهدف مختلف الفئات الاجتماعية النشيطة، فقد تم التركيز هذا الأسبوع على البحارة وعناصر القوات المسلحة الملكية والقوات المساعدة وفئات أخرى حيث تجاوز عدد التحاليل لهذا الأسبوع 200 تحليلة منها 140 في الأيام الثلاثة الماضية.
ومع عودة معامل تصبير السمك للاشتغال عمدت السلطات الاقليمية كذلك لاخضاع جميع العمال الرسميين للتحاليل قبل إعادة استئناف نشاطهم.
هذا وقد خلفت هذه الإجراءات التي قامت بها السلطات الاقليمية بعد انقضاء عطلة عيد الأضحى ارتياحا كبيرا لدى الساكنة التي كان يتوجس البعض منها من حمل العائدين للفيروس من أقاليم أخرى.
جدير بالذكر أن عدد التحاليل المخبرية لكوفيد 19 تجاوزت 3050 منذ مارس الماضي ليحتل إقليم بوجدور الرتبة الثانية على صعيد الجهة بعد إقليم العيون ناهيك أنه لم تسجل به أية حالة للإصابة منذ مطلع ابريل الماضي.

تعليقات الزوّار (0)