الصين تحذر بريطانيا من "عواقب" منح جنسيتها لسكان هونغ كونغ

وكالات

ahdath.info

حذرت الصين، اليوم الخميس، المملكة المتحدة من "عواقب" تسهيل منح الجنسية البريطانية لسكان هونغ كونغ، مؤكدة أنها تحتفظ بحق اتخاذ "إجراءات مضادة" في حال تنفيذ هذه الخطوة.

ويأتي هذا الموقف بعد إعلان الحكومة البريطانية، أمس الأربعاء، أنها ستوسع حقوق الهجرة لتسهيل منح الجنسية البريطانية لسكان هونغ كونغ، معتبرة أن قانون الأمن القومي الجديد الذي أقرته الصين يعد "انتهاكا واضحا" لاستقلالية المستعمرة البريطانية السابقة.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، تشاو ليجيان، خلال لقاء صحفي، إن "الصين تعارض بشدة ذلك وتحتفظ بحق اتخاذ اجراءات مضادة"، مضيفا أن "الجانب البريطاني انتهك تعهداته الخاصة وكذا القانون الدولي والأعراف الأساسية".

وشدد على أن "جميع المواطنين الصينيين الذين يعيشون فى هونغ كونغ، بمن فيهم الذين يحملون جواز سفر بريطاني (ما وراء البحار) ، هم مواطنون صينيون" .

وردا على سؤال حول طبيعة "الاجراءات المضادة" ومتى ستتخذ الصين مثل هذه الاجراءات، رفض تشاو إعطاء مزيد من التفاصيل قائلا إن الاجراءات ستتخذ فى "الوقت المناسب".

وجدد التأكيد على أن هونغ كونغ تعتبر شأنا داخليا للصين، وأنه "لا يحق لأي دولة أجنبية التدخل فى الشؤون الداخلية للبلاد"، مشيرا إلى أن قانون الأمن القومي لهونغ كونغ يشكل ضمانة للتنفيذ المطرد والمستمر لمبدأ "دولة واحدة ونظامين".

ومن جهتها، أعلنت سفارة الصين في لندن، في بيان، أن بكين ستتخذ "إجراءات مناسبة" إذا وسعت بريطانيا إمكان حصول سكان هونغ كونغ على جنسية المملكة المتحدة.

وقالت السفارة "إذا قام الجانب البريطاني بإجراء تغييرات من جانب واحد، فإنه سيخل بموقفه وتعهداته وكذلك القانون الدولي والقواعد الأساسية التي تحكم العلاقات الدولية".

كما حثت لندن على "النظر بموضوعية ونزاهة إلى تشريع الأمن القومي لهونغ كونغ، واحترام موقف الصين والامتناع عن التدخل في شؤون هونغ كونغ بأي شكل من الأشكال".

تعليقات الزوّار (0)