مجلس النواب يحتفي باليوم الدولي للعمل البرلماني

أحداث أنفو

AHDATH.INFO

احتفى مكتب مجلس النواب، أمس الثلاثاء 30 يونيو، خلال اجتماعه الأسبوعي، باليوم الدولي للعمل البرلماني، الذي يشكل لحظة تاريخية تؤرخ لمسارات النضال الديمقراطي، تعكس إرادة الشعوب في تحقيق الحرية والمساواة، وفق ما جاء على لسان رئيس المجلس الحبيب المالكي.

وأشار البلاغ الصادر عن المجلس، أن مكتبه يعتز بالمناسبة، بالأهمية التي تحظى بها المؤسسة البرلمانية لدى جلالة الملك محمد السادس الذي كرس لها، في خطبه السامية منذ توليه عرش أسلافه المنعمين، حيزا هاما في التوجيه والعناية، متطلعا جلالته إلى أن يرقى البرلمان إلى قمة الصرح الديمقراطي، في إطار ممارسة برلمانية خلاقة تعكس الالتزام بالقرب من مغرب الأعماق والإصغاء الموصول لتطلعات وانشغالات المواطنات والمواطنين.

كما شكلت، هذه المناسبة، وفق البلاغ، فرصة لاستحضار ما حققه مجلس النواب خلال فترة الجائحة عبر مواكبته الواعية لتطلعات المواطنات والمواطنين في إطار المراقبة المستمرة للحكومة أو من خلال إصدار التشريعات التي أملتها الظروف الاستثنائية من أجل صياغة أجوبة سريعة لها.

وأشاد مكتب مجلس النواب، حسب نفس البلاغ، بالروح الوطنية العالية التي أبان عنها كافة المغاربة وعن روح التضامن والإخاء الذي طبع سلوكهم وكافة عضوات وأعضاء مجلس النواب، مستحضرا في الوقت ذاته التحديات المطروحة للنهوض والرقي بالقطاعات الاجتماعية والنظم الصحية وتحقيق المساواة والكرامة، وهو "الجهد الوطني الشامل الذي يحتل فيه مجلس النواب مكانة مركزية عبر أدواته الدستورية المتاحة في التشريع والمراقبة وتقييم السياسات العمومية".

تعليقات الزوّار (0)