انتشال 80 جثة بعد سقوط طائرة فوق حي سكني بكراتشي (صور)

أحداث أنفو

AHDATH.INFO

مفاجئة غير متوقعة نزلت على رؤوس القاطنين بحي سكني في كراتشي بباكستان، بعد تحطم طائرة  إيرباص إيه-320 ، أمس الجمعة 22 ماي، مما تسبب في مقتل 80 شخص على الأقل، بسبب عطل تقني.

وبعد تمكن فرق الإطفاء من إخماد الحريق، عملت فرق الإغاثة بمؤازرة السكان على البحث عن ناجين، فيما عملت رافعة على إزاحة هيكل الطائرة المنكوبة التابعة للخطوط الجوية الدولية الباكستانية والتي كان على متنها نحو مئة شخص، و تم التعرف إلى 17 جثة والعثور على ناجيين اثنين أحدهما هو محمد ظفار مسعود، رئيس بنك البنجاب، احد اهم مصارف باكستان.

من جهته، قال المتحدث باسم الخطوط الجوية الدولية الباكستانية عبدالله حفيظ "كان هناك 91 راكبا وطاقم من سبعة أفراد" على متن الرحلة بي كيه8303 التابعة للشركة والتي "فقدت الاتصال مع سلطات مراقبة الملاحة الجوية الساعة 14,37" (09,37 ت غ).

وبحسب المدير التنفيذي للشركة أرشد مالك، فإن الطائرة وهي من طراز إيرباص أيه-320 كانت قد اقتربت من مطار كراتشي عندما وقع حادث.


وقال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إنه يصلي "للذين ماتوا أو أصيبوا، ولعائلاتهم". واضاف ان الولايات المتحدة "تقف إلى جانب باكستان خلال هذه الفترة العصيبة".

وجاء في بيان لشركة إيرباص أن الطائرة التي دخلت الخدمة عام 2004، لم تدخل أسطول الخطوط الجوية الدولية الباكستانية إلا عام 2014. وقالت المسؤولة في مستشفى جناح الجامعي في كراتشي سيمين جمالي إن ثماني جثث نقلت إلى المستشفى اضافة الى 15 جريحا، جميعهم من السكان.

تعليقات الزوّار (0)