معاناة جماهير آسفي مع اقتناء تذاكر مباراة اتحاد جدة

آسفي: عبد الرحيم اكريطي

AHDATH.INFO

منظر مستفز للغاية ذلك الذي عاينه عدد من المواطنين والمواطنات صباح يوم الجمعة عندما عاينوا اعداد هائلة من الشباب وهي تصطف بجانب سور ملعب المسيرة معرضة للبرد القارس من أجل اقتناء تذكرة الدخول إلى الملعب لمتابعة مباراة فريق أولمبيك آسفي وفريق إتحاد جدة السعودي مساء يوم السبت بملعب المسيرة بآسفي في إطار ربع نهائي كأس محمد السادس للاندية العربية البطلة.

فعاليات رياضية عبرت عن غضبها واسفها من الطريقة التي أصبح المكتب المسير للفريق يتعامل بها مع الجماهير الرياضية في غياب توفيره للظروف المناسبة لبيع التذاكر تفاديا للاكتظاط وحفاظا على أمن وسلامة المواطن.

بعدما اصبح المكتب المسير همه الوحيد هو المداخيل التي لا تتلائم وتوفير الظروف المناسبة لذلك، بحيث تساهم العشوائية في إعطاء تبريرات واهية تتعلق بنفاذ التذاكر ما يساهم في ارتفاع ثمنها في السوق السوداء.

عبدالسلام حلي رئيس جمعية محبي كرة القدم بآسفي عبر في تصريح ادلى به للجريدة عن اسفه من طريقة بيع التذاكر التي ليست هي المرة الاولى بل اعيدت مرات عدة، مبرزا على أن محبين من خارج آسفي حاولوا الحصول على تذاكر الولوج إلى المنصة الشرفية.

وأشار إلى أن عددا من الشباب حضروا في الساعة الواحدة من صباح يوم الجمعة للحصول على التذاكر، متسائلا عن سبب إقصاء ملعب شنقيط كنقطة للبيع، وموجها اتهامه إلى بعض الجهات التي هي وراء هاته العشوائية والاقصاءات من أجل أن تنتعش في السوق السوداء.

تعليقات الزوّار (0)