المغرب يتطلع إلى “شراكة قوية” مع موريتانيا

متابعة

AHDATH.INFO

انطلقت صبيحة اليوم الاثنين 16 دجنبر 2019 بالعاصمة الموريتانية نواكشوط فعاليات النسخة الأولى من أسبوع المغرب الذي تشرف على تنظيمه السفارة المغربية.

وقال السفير حميد شبار، حسب وكالة الاخبار الموريتانية إن الأسبوع سيكون مناسبة لإبرام الاتفاقيات والتعارف بين الفاعلين الاقتصاديين وخصوصا في القطاع الصناعي والفلاحي، كما يُتوخى أن تكون لبنة جديدة في تعزيز العلاقات بين البلدين.

وأضاف السفير شبار، حسب المثدر ذاته، أن المغرب تجدد للأشقاء الموريتانيين حكومة واقتصاديين ومهنيين وإعلاميين وغيرهم استعدادها للعمل سويا من أجل تعزيز العلاقات الثنائية، موضحا أن "طموحنا ليس مجرد علاقات تقليدية بقدر ما يكون بناء شراكة قوية تضامنية متكاملة ومتآزرة".

من جهته اعتبر وزير التجارة سيد أحمد ولد محمد في كلمة ألقاها خلال حفل الافتتاح، حسب الوكالة ذاتها،أن تنظيم هذا الأسبوع يكتسي أهمية خاصة في تعزيز العلاقات البينية ودعم عجلة التنمية. وأضاف الوزير ولد محمد أن الأسبوع يشكل منصة متميزة للشراكة وتشجيع المبادلات، ويعكس بجلاء مستوى العلاقات المتميزة ويؤكد الإرادة المشتركة لقائدي البلدين في تعزيز هذه العلاقة باستمرار.

وتنظم فعاليات "أسبوع المغرب" في الملعب الأولومبي، ويتوقع أن يتخللها عقد لقاءات بين رجال الأعمال والفاعلين الحكوميين، إضافة إلى عروض للثقافة والتقاليد وفنون الطبخ والمنتجات والصناعات المغربية المختلفة. كما تتخللها سهرات موسيقية وأمسيات شعرية يحييها فنانون وشعراء مغاربة وموريتانيون وكذلك عرض أزياء للاحتفاء بالقفطان المغربي.

ويرتقب أن تتضمن فعاليات "أسبوع المغرب" تنظيم ندوة ينعشها خبراء وأساتذة جامعيون من البلدين حول "التبادل التجاري بين المغرب وموريتانيا: الواقع والآفاق". ويشارك في تنظيم "أسبوع المغرب" كل من الوكالة المغربية لتنمية الاستثمارات والصادرات و"دار الصانع" والمؤسسة المستقلة لمراقبة وتنسيق الصادرات "Morocco Foodex".

تعليقات الزوّار (0)