طفل ذو الخمس سنوات يخلق الحدث بمعرض الكتاب والقراءة بتارودانت

موسى محراز

AHDATH.INFO

فوجئ الحضور الذي تابع فقرا أول صبيحة تعرفها فعاليات المعرض الأول للكتاب والقراءة والمنظم من طرف المديرية الإقليمية للثقافة بشراكة مع المجلس الجماعي لتارودانت، بزائر لم يتجاوز سنه القانوني الخمس سنوات يخلق الحدث.

فمع ولوج الطفل " نصر الدين " رفقة والي أمره خيمة العروض والندوات صباح يوم السبت 30 نونبر 2019، لحضور فقرات الصبيحة التربوية والترفيهية والتي خصصت للأطفال، ضمن الأنشطة الموازية للمعرض، حتى توجه نحو المنصة وبكل تلقائية وحيوية وبلغة فصيحة.

وتحول حينها من متفرج إلى عضو منظم ومؤطر في نفس الوقت، إلى جانب أعضاء جمعية " أم الخير " بتارودانت، التي أبت إلا وان تشارك ضمن فعليات المعرض إسهاما منها لتشجيع الأطفال والتلاميذ على القراءة.

ولوج الطفل " نصر الدين " خيمة العرض الفني، خلقت نوعا من الاحتفالية ورفع من ايقاع النشاط الترفيهي، وتحول بفضل المامة وحبه لمثل هذه الأنشطة إلى منشط العض بذل الأستاذ المنشط، وحل محل هذا الأخير.

صعوده الطفل صاحب الحدث زاد العرض الفني المقدم من طرف جمعية " أم الخير "، حيث الأناشيد والسابقات وألعاب بهلوانية حوية ونشاط، قوبلت بصفيقات الجمهور الحاضر اغلبهم من الأطفال والتلاميذ.

وما افرح شريحة من الأطفال الحاضرين ومعهم آباؤهم وأولياء أمورهم، ما صرح به الطفل نصر الدين، حيث زف للحاضرين من أبناء عمومته على أن المدينة ستعرف تنظيم مهرجان الطفل، دون ذكر التاريخ أو الجهة المنظمة، أو حتى مصدر خبره الذي صفق له الجميع.

وللإشارة فالمديرية الإقليمية للثقافة أبت من خلال تنظيمها لفعاليات المعرض الإقليمي الأول للكتاب والقراءة والمنظم تحت شعار " كتاب قرأته.. وطن أنرته "، أن تضع الطفل والتلميذ ضمن الحدث الثقافي من اجل تشجيعهم على القراءة، وذلك عن طريق برمجة مجموعة من الفقرات ضمن برنامج العرس الثقافي الفريد من نوعه.

 

تعليقات الزوّار (0)