أمن تارودانت يتفاعل مع شريط فيديو يوثق لجريمة خطيرة

موسى محراز

AHDATH.INFO

ساعات قليلة عن تداول شريط فيديو يوثق لجريمة اعتداء خطير بالصوت والصورة، تم تداوله على نطاق واسع عبر شبكات التواصل الاجتماعي، بادرت المصالح الأمنية الأمن الإقليم بتارودانت، الى فتح تحقيق لكشف ملابسات الشريط، وتحديد هوية المعتدي ومكان وقوع الاعتداء والذي لا يمت للإنسانية بشيء، خصوصا وان الضحية كان حالتها في حالة سكر طافح.

الشريط مدته ثلاثون ثانية يطهر شخصا في عقد الثالث على اكبر تقدير وهو ملقى على الأرض ويتعرض للضرب والسب والقذف وكلام ساقط ونابي.

بل الأكثر من ذلك قام المعتدي بوضع رجله على وجه الضحية المصاب في أنحاء متعدد من جسده وساقطا على الأرض يرتدي قميصا صيفيا ابيض يحمل علامة "  Adidas " وسروال قصير.

وفي لحظة من اللحظات تجرد المعتدي من إنسانيته " موت الود القح....، موت، مازال ما متي ؟؟ يقول هذا الأخير، " في حين " يجبه الضحية " مازال .."، في منظر صادم وصورة قاتمة مجردة من الإنسانية.

 

تعليقات الزوّار (0)