وفاة شخص في ظروف غامضة بتندوف

بقلم شادية وغزو
0 تعليق
لقي شخص مصرعه بالمنطقة العازلة التي تسميها قيادة البوليساريو بالمنطقة المحررة و بالضبط بمنطقة "ميجك"،بسب العطش.
وأفاد مصدر الموقع نقلا عن الأسرة التي تنحدر من مخيمات تندوف أن الضحية يعمل كراعي للغنم.
و تم نقل الهالك من طرف عناصر من قوات البوليساريو إلى مدينة "ازويرات".
و أكد ذات المصدر الذي نقل الخبر أن الصحراويين أخبروا نظراءهم الموريتانيين أن سبب وفاة الراعي يعود إلى العطش لكن طبيبا موريتانيا باشر تشريح الجثة أرجع سبب الوفاة إلى حالة تسمم،الشيء الذي خلف ردود أفعال متفاوتة بين سكان مدينة أزويرات نتيجة تضارب أسباب وفاة هذا الشخص الذي يحمل الجنية الموريتانية، وحسب نفس المصدر الذي أكد أن الهالك قد تعرض قبل أسابيع إلى التعذيب الجسدي من قبل أسرة صحراوية كان يعمل معها وهو ما أثار استهجان الرأي العام في ازويرات.

تعليقات الزوّار (0)