مسرحية "لفصال ماه معاك" تخطف الأضواء

بقلم شادية وغزو
0 تعليق

استمتع جمهور مدن الأقاليم الجنوبية بالعمل المسرحي الجديد لفرقة طروبادور للفنون الحية، الذي جسّد مسرحية بعنوان “لفصال ماه معاك” تم عرضه تزامنا مع يوم المسرح أيام 14 و15 و16 ماي، و ذلك في مدن الجنوب منها آسا وطانطان والعيون بدعم من المديريات الجهوية للثقافة لجهتي كلميم وادنون والعيون الساقية الحمراء. و في حوار أجراه طاقم "أحداث آنفو"مع مؤلفة و مخرجة العمل الفنانة عليه اطوير، أشارت الى كون المسرحية تعالج موضوع الهجرة والبحث عن الحياة والعيش الكريم في وسط بديل، وصراع الإنسان مع نفسه بين البقاء والرحيل، بين الاستسلام والمقاومة، بين الخير والشر. وأضافت المخرجة أن مسرحية "لفصال ماه معاك" تعرّي الشيزوفرينيا التي يعانيها مجتمعنا بكل تلاوينه و في كل اختيارته الحياتية، كما يعالج العمل موضوع الحب الذي يعتبر الترياق الفعّال لجميع المشاكل و الأزمات الإنسانية، و يطهّر علاقات الناس فيما بينهم و يبوؤها مكانة أسمى بعيدا عن المصلحة الشخصية و الأنانية. في حين اعتبر بطل العمل الممثل يوسف التاقي ان هذه المسرحية تميزت برؤية إخراجية جديدة وقدمت للجمهور مقاربة جديدة ومبتكرة للمشاكل التي يتخبط فيها الشباب بعيدا عن الكليشيهات و التكرار، والمرتبطة أساسا بانسداد الآفاق أمامهم في ظل انعدام فرص الشغل التي تشكل ضغطا آخرا ينضاف إلى المعاناة اليومية لهؤلاء الشباب من حيث ارتفاع تكلفة المعيشة و حب المظاهر و المغالاة في المناسبات. يذكر ان المسرحية الحسانية "لفصال ماه معاك" إنتاج جديد لفرقة طروبادور و هو فريق عمل شاب و فتيّ، إذ أن مخرجة العمل هي أول فتاة صحراوية تزاوج ما بين الموهبة و الدراسة الاكاديمية العليا بحيث تعتبر أول فنانة تخرّجت من المعهد العالي للفن المسرحي و التنشيط الثقافي.

تعليقات الزوّار (0)