بوجمع جدي: مؤسسة الإبداع الفني والأدبي تسعى لتكون مركز إشعاع في مجال الفن والثقافة والأدب

بقلم شادية وغزو
0 تعليق

 بوجمع جدي مدير مؤسسة الإبداع الفني والأدبي ببوجدور

ماهو السياق العام لإحداث المؤسسة؟

يندرج إحداث المؤسسات في سياقات مختلفة وهي :

  • التوجيهات الملكية السامية في خطب ( 20غشت 2012 و 20 غشت 2013 ) التي أفردت حيزا مهما لقضية التربية والتكوين تشخيصا واستشرافا .
  • أحكام الدستور : خاصة الفصل 33 الذي ينص على أن" على السلطات العمومية اتخاذ التدابير الملائمة لتحقيق تيسير ولوج الشباب للثقافة والعلوم والتكنولوجيا والفن والرياضة والأنشطة الترفيهية مع توفير الظروف المواتية لتفتق طاقاتهم الخلاقة والإبداعية في كل هذه المجالات

 • الميثاق الوطني للتربية والتكوين : رغبة الوزارة في انفتاح المدرسة على محيطها الفني والأدبي وفق مقاربة تستحضر نتائج التجارب السابقة من جهة وتستشرف أفقا أرحب وأكثر فاعلية ونجاعة في هذا المجال من جهة ثانية . تنفيذا لمضامين الدعوة الملكية السامية الموجهة للمجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي في افتتاح الدورة البرلمانية الخريفية التي أناطت بالمجلس مهمة وضع خارطة طريق لإصلاح المدرسة المغربية والرفع من مردوديتها ، وتلبية للحاجيات المتزايدة للمتعلمات واالمتعلمين لممارسة الأنشطة الفنية والإبداعية ولاسيما مجالات المسرح والسينما والأدب والموسيقى والتشكيل بمختلف الأشكال والألوان ، إضافة إلى أن الوزارة تركت المجال مفتوحا أمام المبادرات المحلية والإقليمية والجهوية لإدماج مجالات أخرى كاللغات والأطياف الفنية والأدبية الأخرى كل ماتوفرت الإمكانيات .

تعتبر المؤسسة حديثة على النظام التربوي ماهي مجالات تدخلها ؟

مؤسسة الإبداع الفني والأدبي هي استجابة عملية وتنزيل إجرائي لمضامين الرؤية الإستراتيجية 2015/2030 خصوصا الجانب المتعلق بإحداث مراكز ومؤسسات للتفتح الأدبي والفني ، وهي مؤسسات توفر للملتحقين بها تكوينا يؤطره أساتذة مختصون في مجال المسرح والسينما والتشكيل وغيرها من الفنون بالإضافة إلى تكوين إبداعي في مجال اللغات " المذكرة 340/15 بتاريخ 09/07/2015 .

وتستهدف تحقيق أهدف متنوعة وهي :

ـ تعزيز الإشعاع الثقافي وتنشيط الحياة المدرسية والرقي بها لترسيخ القيم والمبادئ الجمالية ، إضافة إلى إبراز وصقل المواهب

 ـ تقديم الخدمات والاستشارات التربوية / الفنية للأطر التربوية بمختلف الأسلاك التعليمية

 ـ تنظيم دورات تكوينية منتظمة في مختلف المجالات الفنية والأدبية

ـ خلق وتنمية روح الابتكار والإبداع والتجديد والمبادرة لدى المتعلمات والمتعلمين .

 ـ الارتقاء بالثقافة والفنون والآداب

ـ تسهيل الإندماج المجتمعي

 ـ بناء شخصية منفتحة ومتوازنة

عموما  فمؤسسة الإبداع الفني والأدبي تسعى لتكون مركز إشعاع في مجال الفن والثقافة والأدب وكذلك منطلق لتفعيل أدوار الأندية التربوية داخل المؤسسات التعليمي. وتنظيم أنشطة جهوية ووطنية وملتقيات متعددة التخصصات في مجالات الفنون والآداب و لقاءات تكوينية وأيام دراسية لفائدة منشطي الأندية التربوية . نشر ثقافة الحق والواجب عن طريق بلورة ميثاق أخلاقي على مستوى المؤسسات التعليمية .

من هم رواد المؤسسة وما هي مخلتف برامجها ؟

أولا الفئة أو الفئات التي تعنى بأنشطة المؤسسة هم جميع تلاميذ التعليم العمومي من 6 إلى 18 سنة ، ويتم بناء على الرغبة الشخصية وبصفة تطوعية ، بحيث يستفيد التلميذ من ساعتين أسبوعيا بإحدى الورشات فقط ، كما يمكن الاستناد أيضا إلى

 ـ إقتراح الأساتذة المنشطين بالنوادي التربوية بالمؤسسة الأصل ،( تراعى رغبة المتعلمين في اختيار نوع التكوين  وتقوم لجنة فنية مختصة مكلفة من طرف إدارة مؤسسة التفتح الفني والأدبي بالانتقاء النهائي للمستفيدين

  وتنظم سنوات التكوين بالمؤسسة على ثلاث مراحل وهي : 1 مرحلة الاستئناس . 2 مرحلة تعميق المعارف الفنية والتقنية . 3 مرحلة تطوير المهارات. وتسلم شهادة الاستحقاق في نهاية كل مرحلة .

وللإشارة يمكن أن يصل مجموع التلاميذ الذين سيستفيدون من أنشطة المؤسسة مابين 400 و600 تلميذ في السنة ؛ على اعتبار أن المؤسسة تتوفر حاليا على أربع مجالات وهي الفن التشكيلي والموسيقى إضافة إلى اللغات الوظيفية ، الإنجليزية والإسبانية ، ويبقى هذا الرقم مرشحا للارتفاع في حالة إضافة تخصصات أخرى كالمسرح والصوت والصورة واللغة الفرنسية ، أو في حالة الرفع من عدد الأساتذة في التخصصات الموجودة.

ماهي الشراكات التي عقدتها المؤسسة هذه السنة؟

 . التعاون والشراكات : يقتضي إنجاح المشروع الانفتاح على المحيط الخارجي وعقد شراكات مع المؤسسات العمومية ( مراكز ومعاهد ، والمؤسسات التابعة لوزارة الثقافة ووزارة الشباب والرياضة وغيرهما ) والمجالس المنتخبة وجمعيات المجتمع المدني والمعاهد الثقافية والأجنبية . وفي هذا الشأن عقدنا أول اتفاقية شراكة مع جمعية تنمية التعاون المدرسي فرع بوجدور تهدف إلى تقوية دور الطرفين في المجالات التنشيطية التي تدخل ضمن اختصاصات كل منهما من خلال وضع برنامج عمل مشترك.

ماهي أبرز الأنشطة المنظمة بالمؤسسة لهذا الموسم ؟

عرفت المؤسسة هذا الموسم تنظيم عدة أنشطة بالإضافة إلى برنامجها القار الخاص بالورشات ، حيت تم تنظيم أول كاستينغ خاص باكتشاف المواهب في مجالي العزف والغناء الفردي شارك فيه أزيد من 120 تلميذ وتلميذة ، كما أشرف طاقم المؤسسة على تنظيم المهرجان الأول للخطابة تحت شعار "خطابة وإبداع من أجل مدرسة المواطنة " إضافة إلى تنظيم مسابقة ثقافية بين مختلف مؤسسات التعليم الابتدائي شاركت فيها 14 مؤسسة .

كما نطمح إلى إضافة ورشتي المسرح والصوت والصورة حتى تتم تغطية جميع مجالات تدخل المؤسسة.

تعليقات الزوّار (0)