إيرانيات "يرقصن" تضامنا مع المراهقة المعتقلة

مجيدة أبوالخيرات

AHDATH.INFO

نشرت نساء إيرانيات، الاثنين، مقاطع مصورة لهن وهن يرقصن تضامنا مع فتاة مراهقة اعتقلتها السلطات الإيرانية بسبب نشرها تسجيلات وهي ترقص على حسابها في "إنستغرام".
وبث التلفزيون الإيراني الحكومي، يوم الجمعة الماضي، مقطعا مصورا ظهرت فيه مائدة حجابري لدى اعترافها بـ"مخالفة المعايير الأخلاقية"، ولم يتضح ما إذا كانت تصريحاتها جاءت بالإكراه أم لا.

ونشرت حجابري قرابة 300 مقطع مصور على حسابها في "إنستغرام"، الذي يتابعه 43 ألف شخص، غالبيتها أثناء قيامها بالرقص. كما ظهرت في مقاطع أخرى وهي بدون حجاب.

ونشرت ناشطات إيرانيات في وسائل التواصل الاجتماعي تسجيلات مصورة وهن يرقصن لتأكيد دعمهن للفتاة حجابري، التي أصبح اسمها وسما في تويتر وفيسبوك، إلى جانب وسم "الرقص ليس جريمة".

وأظهرت مقاطع فيديو نساء إيرانيات بدون غطاء رأس وهن يرقصن في الأماكن العامة في إيران، من بينها العاصمة طهران، في تحد للسلطات التي اعتقلت حجابري.

وكتب إحداهن "أنا رقصت في حديقة الفنانين (في طهران) بدون الحجاب الإلزامي" ، وأضافت: "لقد قمت بذلك لدعم مائدة حجابري". وقد تمت مشاهدة الفيديو أكثر من مليون مرة حتى الآن.

وعلق المدون الإيراني حسين روناجي قائلا: "إنه من المضحك أنه يتم اعتقال الفتيات اللواتي تتراوح أعمارهن بين 17 و18 عاما بسبب رقصهن، في حين أن مغتصبي الأطفال ينعمون بالحرية".

وقالت الشرطة الإيرانية إنها تخطط لإغلاق حسابات مماثلة على موقع "إنستغرام"، كما أن السلطة القضائية في البلاد تدرس حجب "إنستغرام".

وتحجب إيران فيسبوك وتويتر وغيرها من وسائل التواصل الاجتماعي، على الرغم من أن العديد من الإيرانيين يصلون إليها عبر خوادم وسيطة مثل "بروكسي" و"في بي إن".

تعليقات الزوّار (0)