الشرعي في "لاراثون": المغرب وإيطاليا وإسبانيا..التحديات

AHDATH.INFO

AHDATH.INFO

نشر أحمد الشرعي، مالك مجموعة من المؤسسات الاعلامية المغربية، مقالا للرأي على صحيفة “لاراثون”، الاسبانية يتحدث عما يقع في إسبانيا وإيطاليا، مشيرا أن الاولى تعتبر الشريك الاول للمغرب في اوروبا، والثانية بها مئات الالاف من المغاربة.

وتحدث الشرعي في مقالته، عن الحالة السياسية لكلا البلدين، مشيرا إلى إسقاط الحكومة، في إسبانيا، وصعود الاشتراكيين، بدعم من حزب “بوديموس”، الذي كان حركة احتجاجية في السابق، بالاضافة إلى برلمانيي كتالونيا وبرلمانيي الباسك.

وتحدث الشرعي عن صعود الاشتراكيين، مشيرا إلى التخوف الذي يطفوا على الساحة، بخصوص مواقف الاشتراكيين من القضية المغربية الاولى، وهي الصحراء المغربية، منبها إلى أن فيليبي غونزاليس الذي كان رئيسا للحكومة الاسبانية سنوات التسعينات، وثاباطيرو رئيس الحكومة في بداية الالفية الثالثة، كانا على وفاق وود مع المغرب، بما في ذلك مسألة الصحراء.

كما تحدث الشرعي عن التحالفات في ايطاليا، وحركة خمسة نجوم ورايطة الشمال التي أفرزت الحكومة الجديدة، مشيرا إلى سياسة التقشف المتبعة، بالاضافة إلى تدفق المهاجرين السريين على كل من ايطاليا واسبانيا في السنوات الاخيرة، وعدم تضامن دول الاتحاد الاوروبي معهما في هذا الصدد، بالاضافة لعدم الاستقرار السياسي في كلا البلدين.

وأشار الشرعي إلى أن المغرب عليه مراقبة أوضاع التغييرات في هاذين البلدين في احترام تام لشركائه، آملا أن يتم الخروج من عنق الزجاجة في اقرب وقت بالنسبة لبلدين عظيمين كإسبانيا وإيطاليا.

تعليقات الزوّار (0)