المديوني: تعاقدات الزعاف مع أوغني والمرابط والدنكير لاغية‎

رشيد زرقي

AHDATH.INFO

اعتبر  محمد المديوني، الذي انتخبه منخرطو الكاك في جمع عام استثنائي، رئيسا للنادي القنيطري لكرة القدم أن كل الانتدابات التي قام بها عبد الودود الزعاف بعد الجمع العام الاستثنائي لاغية بقوة القانون، قائلا '' ما بني على باطل فهو باطل ''.

وكشف المديوني في تصريح لـ '' أحداث.أنفو ''  أن تدخل سلطات القنيطرة وخاصة فؤاد المحمدي عامل القنيطرة سيضع حدا لهذا النزاع، بعد أن أحال هذا الملف على الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم التي ستحسم قريبا في لائحة المنخرطين القانونيين.

واضاف '' لي فيها الخير للنادي القنيطري الله يجيبها ''، مؤكدا أنه يحترم القانون وسيرحب بأي قرار ستتخذه الجامعة بتنسيق مع سلطات القنيطرة، خدمة لمصلحة النادي التي يجب أن تبقى فوق كل اعتبار ''.

وكان الجمع العام الاستثنائي الذي انتخب خلاله  محمد المديوني رئيسا للكاك قد اقال الزعاف، غير أن الأخير ما زال متشبتا بالرئاسة ويواصل تدبير شؤون الفريق، حيث عقد ندوة صحفية قدم خلالها المدرب حسن أوغني الذي سيرتبط مع فارس سبو بعقد لمدة سنتين، كما وقعت الزعاف عقدين مع اللاعبين عادل المرابط  وبلال الدنكير لمدة موسم واحد مقابل 10 مليون سنتيم وراتب شهري قدره 7000 درهم لكل واحد منهما.

تعليقات الزوّار (0)